12من أهم فوائد وأضرار الفجل للحامل: كيف يؤثر على صحة الجنين؟

فوائد الفجل للحامل

فوائد الفجل للحامل

تتساءل العديد من النساء الحوامل حول الأطعمة المفيدة والآمنة خلال فترة الحمل، ويُعد الفجل من الخضروات التي تحمل فوائد عديدة يمكن أن تعود بالنفع على الحامل والجنين على حد سواء. لذا، سنتعرف في هذه المقالة على “فوائد الفجل للحامل” بشكل مفصل، مستعرضين القيم الغذائية العالية والتأثيرات الصحية التي يمكن أن يقدمها هذا النوع من الخضروات خلال فترة الحمل المهمة.

فوائد الفجل للحامل

الغنى بالفيتامينات والمعادن

يحتوي الفجل على مجموعة من الفيتامينات والمعادن الضرورية للحمل، مثل الكالسيوم الذي يساعد في نمو عظام وأسنان وعضلات الجنين، وحمض الفوليك المسؤول عن وقاية الجنين من التشوهات العصبية والدماغية، وفيتامين ج ومعدن الحديد اللذان يساهمان في تعزيز الدورة الدموية والمناعة، والوقاية من فقر الدم. كما يحتوي على البوتاسيوم، والزنك، والمغنيسيوم، وفيتامين أ، وفيتامين ب أيضًا.

دور الفجل في الحفاظ على وزن صحي

يساهم المحتوى المرتفع من الألياف والمنخفض من الكربوهيدرات والسكريات للفجل في شعور الشبع بسرعة أكبر والحصول على كميات أقل من السعرات الحرارية، كما يساعد أيضًا في تخفيف حدة الإمساك.

الوقاية من السرطان

يمتلك الفجل خصائص مضادة للسرطان بسبب احتوائه على مادة إيزوثيوسيانات (Isothiocyanate)، ومادة سلفورافان (Sulforaphane)، بالتالي فإنه يساعد في الوقاية من النمو السرطاني.

تعزيز صحة القلب

بسبب غنى الفجل بمعدن البوتاسيوم، فإن ذلك يساهم في انخفاض ضغط الدم المرتفع من خلال تحسين تدفق الدورة الدموية. كما يعد احتوائه على مضادات الأكسدة مثل: الأنثوسيانين (Anthocyanins) عاملًا مهمًا في الوقاية من أمراض القلب.

الصحة البولية

تساعد خصائص الفجل المضادة للالتهابات والمدرة للبول، في زيادة تدفق البول ومحاربة العدوى والالتهابات في الجهاز البولي.

تعزيز الجهاز المناعي

إن احتواء الفجل على فيتامين ج يساهم بشكل كبير جدًا في تقوية وتعزيز الجهاز المناعي، وبالتالي الوقاية من العدوى والالتهابات المختلفة عند الحامل.

فوائد الفجل الأخرى للحامل

ينظم عمل الجهاز الهضمي. يعزز صحة الكلى والكبد والمعدة. يحارب نزلات البرد والحساسية أثناء الحمل. يساعد في تنظيم التمثيل الغذائي. يحسن البشرة ويساعد في نضارتها.

أضرار الفجل للحامل

التلوث بالميكروبات

الفجل النيء قد يحمل خطر تلوث بالبكتيريا مثل السالمونيلا والإي كولاي، التي يمكن أن تسبب أمراضاً خطيرة أثناء الحمل. لذلك، يجب غسل الفجل جيداً وتقشيره قبل الاستهلاك للحد من هذا الخطر.

الغازات والانتفاخ

نظراً لأن الفجل غني بالألياف الغذائية، فقد يسبب الانتفاخ والغازات لبعض النساء الحوامل، خاصة اللواتي لديهن حساسية تجاه بعض الأطعمة.

مشاكل الغدة الدرقية

الفجل يحتوي على مركبات تسمى الجلوكوسينولات، التي قد تؤثر على وظيفة الغدة الدرقية إذا تم تناولها بكميات كبيرة. لذا ينصح بالاعتدال في تناول الفجل لمن لديهم مشاكل مسبقة في الغدة الدرقية.

الحساسية

بعض الأشخاص قد يعانون من حساسية تجاه الفجل، والتي قد تظهر أعراضها كالطفح الجلدي، الحكة، أو صعوبة في التنفس. الحوامل اللاتي لديهن تاريخ مع حساسية الغذاء يجب أن يكن حذرات عند تناول الفجل.

تهيج الجهاز الهضمي

الفجل قد يسبب تهيج الجهاز الهضمي أو الحموضة خاصة إذا كانت الحامل تعاني من حساسية المعدة أو مشاكل في الهضم.

فوائد وأضرار الفجل للحامل

الفجل هو مصدر غني بالفيتامينات والمعادن الضرورية للحامل والجنين، مثل الفولات الذي يساعد في الوقاية من التشوهات الخلقية، والحديد الذي يقي من فقر الدم، والكالسيوم المهم لبناء عظام الجنين. كما يعزز الفجل من مناعة الأم ويقلل من مخاطر الإصابة بالإمساك، نظراً لمحتواه العالي من الألياف. ومع ذلك، يجب تناول الفجل بحذر وبكميات معتدلة خلال الحمل، خصوصاً الفجل النيء، لتجنب المخاطر المحتملة كالعدوى ببكتيريا السالمونيلا أو تأثيرات الحساسية، وينصح بغسله جيداً وتقشيره قبل الأكل لتقليل هذه المخاطر.

قد ترغب في ذلك!

آخر تحديث على: 16/05/2024

ملحوظة: محتوى هذا القسم إعلامي وتعليمي فقط ولا ينبغي اعتباره بديلاً عن زيارة الطبيب للتشخيص والعلاج.
نسخ محتوى الموقع بذكر الاسم mawduat360.com والرابط المباشر غير ممنوع.